الخميس، 19 أغسطس، 2010

نبض بلا صوت


لا ادري كيف تركتك تنسابين كالماء بين اصابعي


فمازلتِ تتربعين علي عرشك الماسي في قلبي


لا ينازعك فيه احد


انتِ فقط لا سواكِ


تركتك ترحلين


انسبِي كالماء حين امسكت قبضتي بك


وتحولتِ الي نار تطيح بجسدي كله


نار وماء


نور وظلام


حياة وموت


يا سيدة النقائض


اين انتِ ؟


لو تعلمين كم تشتاق عيني لتري محياكِ


لوتعلمين ويلاتي وآهاتي من فرط هواكِ


لو تعلمين ما يمكنني ان افعل حتي اراكِ


لما رحلتِ


قلبي يقف وحيدا في مواجهة عاصفة سوداء


يعاني يبكي يتلوع يصرخ


اين انتِ؟


صمتا ايها القلب


ألست انت من تسببت في ذلك؟


ألست انت الجاني؟


حين لم تعترف بهواكَ


والأن ضجيجك يملأ الانحاء


اصمت ايها القلب او مت


ربما ان مت عادت اليك كي تضع زهرة حمراء بجوارك


ربما ان مت وضعت نهاية لعذابك


ربما ان مت صغت نهاية جديدة لقصة حب يائسة


هل هناك فجر جديد يشرق ام ان الشرق قد بدل عنوانه


ولم يعد في حياتي مشرقا


هل هناك شمس قادمة كي تنقشع سحابة الياس السوداء المتراكمة علي قلبي


تساؤلات وتساؤلات


هذا ما تركتيه وراءك


سرابات وخيالات اواجه بها ايامي


لقد اخذت معكِ ابتساماتي واحلامي


وتركتيني وحيدا اواجه واقعي واوهامي


ومازال القلب العجوز ينبض بلا صوت


يناضل لحياة بلا امل


ما اعجبك ايها القلب


اتنبض حزنا ؟


لماذا تنبض وما جدوي الحياة؟

4 التعليقات:

لميس يقول...

الموت هو النهاية التقليدية لقصص الحب اليائسة وليس نهاية جديدة
الأمل والحياة هى النهاية الجديدة التى قد تكون صعبة المنال ولكنها ليست مستحيلة

Bent Ali يقول...

لعلها اخذت حلماً ولكنها اعطتك فناً وادباً
قد نظن (وبالمناسبة انا واحدة ممن يظنون) ان القسمة لم تكن عادلة لكن صدقنى فى النهاية سنكتشف ان القسمة لم تكن ظالمة لهذا الحد

مصطفى سيف الدين يقول...

نعم الامل صعب لكنه ليس مستحيل
اشكرك اختي العزيزة نورتيني

مصطفى سيف الدين يقول...

بالتأكيد هي قسمة عادلة فالله اسمه العدل و القدر لا يأتي الا بالخير
اشكرك اختي العزيزة نورتيني