الجمعة، 20 أغسطس، 2010

الحسناء






وجدها بجوار مكان خراب

نظرت اليه بطرفها الجذاب

حسناء تاسر القلوب بسحرها الخلاب

تفتن العابد وتغوي رائد المحراب

الجميع في رحابها عبيد

يتقربون يضعون القرابين

يبتغون خطبة الحسناء

لكنها تبلغهم ان الاقوى

هو من سيفوز بقلبها

هو من سيحصل على الجائزة

هو من سيخطبها

يتقاتلون

يتصارعون

في رحاب الحسناء

يقتل الاخ اخاه

تتناثر الدماء

تترامى الاشلاء

مهرا للحسناء

فداء لامرها تهون الحياة

يقدمون الاكفان خواتما للخطبة

واين المنتصر؟؟؟؟

لا منتصر

كيف؟

افا يكون المنتصر الذي قتل

وسفك

وخان

ودمر

ومزق

وهدم

كفؤا للحسناء

يخطبها بالدماء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

يهديها الاشلاء؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

احينها ترضى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ام تدير له الظهر وتنسى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وهو ينسى

ايمكن ان ينسى؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ايمكن ان ينسى اخاه

بين يديه يقول

اخي لقد قتلتني

من اجلها

وما هي الا سراب

هي خداع

ايمكن ان ينسى

انفاس اخيه الاخيرة على صدره

وهو يردف باخر كلماته

انا مت وانت باق فاستيقظ

اصح من غفوتك


كي لا اموت مرتين

كي يكون لموتي معنى

كي لا تكون حياتي بلا معنى

كي لا اكون قربانا لسراب

ايرضيك ان اذهب سدى

ايرضيك ان يقولوا غدا

قتل اخاه من اجل حسناء

فاين تلك الحسناء؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هل فزت بها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ام انها طيف

بل هي زيف

هي حياة فانية

هي زهرة موسمية تذهب ريحها مع حلول الشتاء

وشتاؤك اليوم بارد بل قارص البرودة

لن تجدها

ستكتشف الحقيقة

وعندها لا ينفع الندم

عندها ستتمني لو عاد الزمن

فتطهر ذنبك بدماء الحسناء

ولكن الزمن لن يعود

وانت للهاوية تقود

فاكبح جماحك

قبل ان تجد نفسك معي في ذات القبر

توقف

قبل ان يقتلك هوس الغرباء

قبل ان ياسرك جنون البلهاء

اعتزلهم

دعهم في غيهم

وانج بنفسك

افئن حاولت اصلاحهم تركوك

ام اعتبروك

واعظ في زمن يرجم فيه الوعاظ

معتوها يريد قتل الحسناء

في زمن يقدس الحسناء

هذه وصيتي بين يديك

وهذا دمي على صدرك

فطهر صدرك من دمائي

ولا تدع فيه مكانا لحسنائي






0 التعليقات: