الجمعة، 20 أغسطس، 2010

اي جريمة اقترفت



عندما تحمل مشرطك وتتوغل في ذلك القلب

عندما تمزقه وتلك الابتسامة على شفاهك

هل ستشعر بالرضا؟

هل اصبحت الخيانة طبعا بداخلك حتى انه لم يرمش لك جفن وانت تقطع ذلك القلب

اي قسوة كنت تحملها بداخلك

عندما تحطم تلك القارورة الجميلة التي تحمل بداخلها ارق الزهور

فتقتل الزهور وتمحو جمال القارورة هل ستطيب لك الحياة

هل ستدير ظهرك ولا تسمع اناتها واهاتها

ستحطمها بلا قلب وتمحوها بلا ضمير

انت بلا ضمير

اي حجر هو قلبك

ماذا فعلت؟ واي ذنب اقترفت

كي تكسرها

وماذا فعل القلب حتى تعمل مشرطك فيه وتمزقه

انت قاتل بل انت خائن

قلب كان امانة لديك منحته اياك السماء

قلب قد جرد من كل مساوىء الحياة

قلب قد حملته الايام اليك على طبق من ذهب

ماذا فعلت به؟

قطعته اربا اربا

لم ترحمه

اي وحش انت؟

والان تطلب المغفرة والصفح

باي وجه

انت الاسوا بين المجرمين

كل مجرم يفعل جرمه لهدف

ولكنك فعلت جريمتك بلا هدف

لماذا قطعت ذلك القلب؟

اتشعر الان بالم المرارة؟

اتشعر الان بتانيب الضمير؟

اتشعر الان بعلقم الخيانة؟

بما تشعر ايها الجاحد؟

بما تشعر ايها القاتل؟

اذرفت عيناك دموع ؟

حين ايقنت ان طريقك بلا رجوع

حين ايقنت ان الصفح والمغفرة هي مجرد خضوع لقاتل لا يستحق الشفقة

الرحمة الان اسمعها بداخلك فاين كانت عندما اجرمت

اين كانت عندما وقفت على قبر قد حفرته لتدفن فيه اشلاء قلب مزقته

اين كانت عندما واريته تحت التراب

مثلك لا يستحق الحياة

بل مثلك الموت راحة له لا يستحقه

فلتبقى حيا تعاني مثلما عانى ذلك القلب

فلتبقى حيا كي يقتلك ذلك الاحساس بالذنب

كي يقتلك ذلك الموت البطيء المريع

حيث لا يوجد من ينقذك

0 التعليقات: