الخميس، 28 يونيو، 2012

أدب التهييس السياسي





قال المدرس لتلاميذه : من يخبرني  عن الفارق بين الأدب في العصر الجاهلي و الأدب في العصر الحديث
قام أحد التلاميذ فقال : أنا اخبرك يا استاذي عن الفارق بين الأدب في العصر الجاهلي و الأدب (الجاهلي ) في العصر الحديث  قديما قالوا في العصر الجاهلي أن أشعر الشعراء  النابغة إذا رهب , و زهير إذا رغب , و امرؤ القيس إذا ركب  , و الأعشى إذا طرب
فالنابغة اشتهر بالاعتذار للنعمان بن المنذر بعد العديد من الوشايات , و زهير اشتهر بأنه يمدح من أجل العطايا فكان يبدع في ذلك و امرؤ القيس اشتهر بالفروسية و وصف الطبيعة من حوله , و الأعشى اشتهر بالغزل و الخمر
أما في العصر الجاهلي الحديث فأندادهم هم  سبايدر إذا رهب , و بكري إذا رغب , شفيق إذا ركب , عكاشة إذا طرب
فحين يقول النابغة الذبياني
أتاني ابيت اللعن أنك لمتني و تلك التي أهتم منها و أنصب
فبت كأن العائدات فرشن لي هراسا به يعلى فراشي و يقشب
الى قوله :
فإنك شمس و الملوك كواكب  إذا طلعت لم يبد منهن كوكب
ثم قال :

أتيتك عارياً خلقاً ثيابي
على وجل تظن بي الظنون
فألفيت الأمانة لم تخنها
كذلك كان نوح لا يخون

نجد سبايدرأيضا يستخدم الاعتذار تيمة خاصة به  فيقول : أنا آسف يا ريس
ثم يتمادى سبايدر ليصل في قمة ابداعه حين يقول :
و مصر لمت هدومها و مشيت
لمت هدومها على هرمها و طفشت

ثم رائعته :
 يعني ايه امن مركزي
 يعني في عز الشمس تلاقيني بسلاحي لابس اسود
يعني و انت نايم اكون في الشارع في ليل اسود
يعني رمية في الشارع جنب رصيف اسود (والله معرفش يعني ايه رصيف اسود )
يعني يوم ما وقعت كان يوم على مصر اسود


-----------------------------------
أما زهير فقد مدح هرم بن سنان الذي قام بالصلح بين ذبيان و عبس في حرب داحس و الغبراء و قد تحمل ديات القتلى فقد كان جوادا كريما هو و ابن عمه تحملا ثلاثة آلاف من البعير لمدة ثلاث سنين ليحقنوا دماء العرب فقال فيهما زهير

يميناً لنعم السيدان وُجدتما

على كل حالٍ من سَحِيْلٍ ومُبْرَم

(والسحيل: الخيط الذي لم يُبْرَم، والمُبْرَم ضده).

ثم قال في هرم بن سنان

قد جعل المبتغون الخير من هرمٍ ... والسائلون إلى أبوابه طرقا
من يلق يوماً على علاته هرماً ... يلق السماحة منه والندى خلقا


و أتى مصطفى بكري العصر الحديث ليقوم بمدح المشير و مجلسه العسكري الذين يقولون عن أنفسهم أنهم حموا الثورة المصرية و حقنوا دماء المصريين يقولون ذلك و يتناسون ماسبيرو و مجلس الوزراء و محمد محمود فقال فيهم بكري :
المجلس العسكري أمين على كل شيء و ليس في نيته لا سلطة و لا غيره  (اه على اساس انهم بتوع ربنا من البيت للثكنات و من الثكنات للبيت)
ثم قال : الجيش لو ساب الأمور كده احنا هنقع فريسة للفوضى بلا جدال (طبعا لانهم و همه موجودين عايشين ازهى عصور النظام فلما يمشوا هنشوف الفوضى)
و لا ننسى رائعته : الحرس الجمهوري يتسلم المقر السكني لشفيق (فعلا شفيق كان عليه اربعتاشر جنيه لقائد الحرس الجمهوري و كل يوم كان بيطالبه بيه و التاني يستهبل فقرر يحجز على مقره السكني لحد ما يرجع الفلوس )
و كما كان هرم بن سنان يجزل العطاء لزهير فبالتأكيد هم يجزلون العطاء لبكري

---------------------------------------------
امرؤ القيس كان فارسا و كان  اشعر العرب في الوصف 
حيث قال: 
مكر مفر مقبل مدبر معا كجلمود صخر حطه السيل من عل 
هنا يصف الفرس 
ثم قال :

حَلّتْ ليَ الخَمرُ وَكُنتُ أمْرَأً عَنْ شُرْبهَا في شُغُلٍ شَاغِلِ
فَاليَوْمَ أُسْقَى غَيرَ مُسْتَحْقِبٍ إثماً من الله ولا واغلِ
فأتي الشفيق - و هو أيضا مثله يركب فكما يركب امرؤ القيس خيله يركب الشفيق طيارته  فيصف من اعلى طبقات الجو ما لا نراه على الأرض -ليعجز البلاغة و يصف حربا كاملة في كلمتين : أنا قتلت و اتقتلت قبل كده
و ليثبت رجولته و بطولته فقد قال تلك الجملة التي عجزت البلاغة أن تحتويها :   أنا لم أتكلم فى قعدة رجالى كده أشوفها بتحصل غلط .. أقولها ... لكن لما أخش فى الدولاب لازم أبقى أااا... أو لازم أنا برده لما اقعد فى قعدة زى كده أطلع الجزء الرجولى إللى فيا بقى .. لان مفيش إتنين يختلفوا على عدم رجولة الموقف .. أما أقعد بقى فى قعدة خاصة كده .. لا أقل من ان .. لا ..حأبقى راجل فى القعدة دى 

-------------------------------------------------
و الأعشى إذا طرب 
و الاعشى بقى حكايته حكاية بيقولوا انه كان هيدخل الاسلام قالوله ان الاسلام بيحرم الخمر , قال لا بقى انا اشرب خمر السنادي و السنة الجاية ادخل الاسلام لكنه مات قبل ما يسلم بالرغم انه كتب قصيدة مدح في الرسول عليه الصلاة و السلام
حين كان يطرب الاعشى كان يبدع و كان من رواد الغزل الصريح   كما أنه أول من تغزل في هيفاء (دي هيفاء طلعت قديمة اوي  ههههههه ) فكان يقول 
عــهــدي بــهــا قـــد سـربـلـت * هـيـفـاء مـثـل الـمـهرة الـضّـامر
قـد نـهت الـثدي عـلى صـدرِها * فــي مـشـرقٍ ذي صـبـحٍ نـائِـر
لــو أسـنـدت مـيتاً إلـى نـحرها * عــاش ولــم يُـنـقل إلــى قـابـر

كما قال ايضا :

ودّعْ هــريــرة َ إنْ الــركـــبَ مـرتــحــلُ وهـــلْ تـطـيـقُ وداعـــاً أيـهــا الـرّجــلُ؟
غَــرّاءُ فَـرْعَـاءُ مَـصْـقُـولٌ عَـوَارِضُـهـا تَمشِي الهُوَينا كما يَمشِي الوَجي الوَحِلُ
كَـــأنّ مِشْيَـتَـهَـا مِــــنْ بَــيْــتِ جـارَتِـهَــا مـــرّ السّـحـابـة ِ، لا ريـــثٌ ولا عــجــلُ

أما العكش فحين يطرب  و يديها المعلم فكان يخرج ابداعا من نوع آخر و هو رائد فن  التهييس الصريح لا أحد ينسى عبقريته 13/13/2013 لما ييجي الماسون الاعظم
ثم عبقريته التي تتجلى في أن كشف الدكتور مرسي ب 300 جنيه و مش بيرضى يعالج الناس الفقيرة مع انه دكتور في الهندسة 
و قوله فائق البلاغة : الداخل بين البصلة و قشرتها يصاب بالحرارة المتولدة بين البصلة و قشرتها 
ثم قوله : و قد حصل الفريق شفيق على 50.4% بينما محمد مرسي على 50%
و ابداعه المتناهي في التحدي الذي صنعه  مع الدكتور البرادعي في كيفية تزغيط البط  و عدد الاعواد في ربطة الجرجير
و كما يلقب  الاعشى ب (صناجة العرب )يلقب العكش ب(صاجات العرب)
--------------
فهتف المدرس : صمتا يا بني هل هذا هو الأدب الحديث؟
- كلا يا استاذي انه علم جديد يضعون قواعده هذه الأيام اسمه علم التهييس السياسي


و كما يقول ابو زياد في رائعته  سالزيادسو 
بلد مجانين صحيح



21 التعليقات:

مصطفى سيف الدين يقول...

مع الاعتذار لكل الشعراء الكبار
انا مش باقارن و لا بتريق عليهم
انا باهيس بس

رؤى عليوة يقول...

التدوينه دى .....تحفففه بجد
اسلوبها عجبنى جداااااا بجد
تسلم ايدك

عندك حق والله منهم لله شوهوا الحاضر بغبائهم
بس تعرف كنت شايفه مصر السنة ونص اللى فاتو زى المسرح وكل واحد او حزب كان ليه دور والشعب بيتفرج
صحيح شوية نضحك وشوية نحزن بس النهاية خير والشعب لازم يفوق

متفائله على الصعيد العام :)


دمت بخير

Aya Mohamed يقول...

تدوينة ملهاش حل بجد
واختياراتك رائعة
استمتعت بجزء الشعر الجاهلى جدااا
واستمتعت كمان باسلوبك الساخر فى علم التهييس
و لو كل التهييس رائع كدا فلازم تهيس كل يوم بقى :)))

سندباد يقول...

هههههههههههههههههههههههه
ربنا يعفو عنا ويرحمنا يامصطفي الاقنعة زادت اوي اوي اوي اليومين دول
تحياتي لقلمك المتمكن للغاية

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

جميلة جميلة جميلة
ياخبر ياسيف انت مليان منهم اوى خالص

تعرف انا هموت من الضحك لأنى لسه كنت بشوف عكشة فى الملاعين بيبدع ههههه والله بنى ادم مستفز جدا وفظيع لا يحتمل ربى يشفيه

اكيد انت شربت شاى بلبن قبل البوست ده ههههه حقيقى رائع وممتع جدا مع خاتمة استاذ ابراهيم ( بلد مجانين صحيح )
احسنت وابدعت
تحياتى لك

Śђąžล ฬąђ٤єĐ ♥ يقول...

مبهر أنت !!

:)

re7ab.sale7 يقول...

هههههههههه
تحفة بجد
عملتها ازاي دي
بحسدك عليها بجد
ما شاء الله
بس فكرتني بنكتة المجلس العسكري " بيقولوا المجلس العسكري امين علي الثورة ...بس مقولناش امين ولد ابو جليل والا امين ولد الطحاوي " علي رأي كريم عبد العزيز

شمس النهار يقول...

ضحكتني ضحك يامصطفي
:))

زينة زيدان يقول...

مفارقة عجيبة
صيغت بأسلوب هزلي ولون جديد

لا عليك الحق بين ومن يريده هو بين يديه
وما عاد لكلام هؤلاء وزن و لا قدر
ولن ينال شرف الخلود كخلود أشعار من ذكرت من العظماء..
كلامهم ربما يردده الناس فقط لمدة خمسة أيام لا أكثر..
كلام لا يقدم ولا يؤخر

أكثر ما أثار ضحكي " حكاية الكشف بتاع 300 جنيه "

بوست جميل
ناقد لاذع بروح هزلية مرحة
وكل التحيات لك
ولصاحب سلزياد

ابراهيم رزق يقول...

ههههههههههههههههههههههههههههههه
ههههههههههههههههههههههههههه
هههههههههههههههههههههههههههههههه

بجد يا مصطفى تحفة

بلد فيها بكرى و عوكشة و اسبايدر
و بيعملوا مليونات و ثوار

لازم تكون
بلد مجانين صحيح

تحياتى

أحمد أحمد صالح يقول...

رااااااااائعة جدا جدا يا دكتور مصطفى و ليس هناك ما يضاف الى ذلك فقد تخطت مرحلة أن يُعقب عليها !!
..تحياتي.

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا استاذ مصطفى
أسلوبك المبدع حتى في صياغة الأحداث بأسلوب ساخر
يثبت أنك كاتب يمسك بزمام الحرف "
؛؛
؛
دمت بذات الألق
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
Reemaas

rona ali يقول...

اة بصحيح

بتعتذر لييييييه انا افضل تكمل التهيسس
ما تخليك كول وهيس علي طول ههيهيهيهيه

انا احمد الله ان منذ ولاده قناه الفراعين لم اتفرج بتاتا اطلاقا مطلقا علي عكش ولا مساعدته دى هههههههههههه احمدك يارب علي نعمه عدم التقليب :)))

mena moon يقول...

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

التدوينة دى مختلفه كليا بجد أفحمتني ضحكا وكل كوم وعوكاشه كوم فعلا ابداعاته فاقت كل الحدود

تحياتي لك على هذه التدوينة الرائعه

أبو حسام الدين يقول...

بصراحة استمتعت جدا بهذه التدوينة، وخاصة ما يتعلق بحبيبنا عكاشة..
تحيتي لك، ولأسلوبك الساخر. :)

هبة فاروق يقول...

حلو التهييس
اسلوب ساخر اكثر من رائع
تحفه
عايزين من ده كثير

eng_semsem يقول...

هو مين اللي فيالعصر الجاهلي وبعدين دول ما ينفعش يتقال على كلامهم ادب كلامهم كله استفزاز واعلان للجهل بمنتهى الرعونه
تحياتي على تهيسك الجامد اللي في الصميم

richardCatheart يقول...

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه احيييييييييييييييية يا ابو سوسو احييييييييييييييييييييية ايه دا دا انت دمااااااااااااااغ يخربيت العبقرية ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هموت ضحك من الفكرة والاسلوب متعب البوست دا اوووووووى اكيد تعبت فيه بجد احلى حاجه قرتها لحد دلوقتى فى الشهر التدوينى مختتتتتتتتتتتتتتتتتتتتلفه
هااااااااااااااايل يا درش

Menna يقول...

جاممممممممممممممدة يا مصطفى مشوفتش نقد سياسي ادبي في حياتي كده
هايلة هايلة هايلة اخر 25 حاجة :)

Tamer Nabil Moussa يقول...

هههههههههه

عسل البوست يا مصطفى
ربنا يصلح الحال

تسلم ايدك

مع خالص تحياتى

mohamed يقول...

بجد رائعة
انا بجد لما قريت البوست ده ما تتصورش اد ايه كنت سعيد انى أقرأ لحد يقدر يربط الربط الجامد جدا ده
تحياتى ودمت ودام ابداعك