الأربعاء، 29 ديسمبر 2010

القمر هديتي



كانا جالسين تحت ضوء القمر يبث كلاهما شوقه وولعه للاخر
قال لها : أترين ذلك القمر المنير في السماء سآتي به لك واقدمه هدية لقلبك حتي تقدري مدى ولعي بك
ابتسمت قائلة: وكيف ستأتي به الي
قال : سأقنعه  ان ياتي اليكِ طوعا وسيأتي حين يعرف ذلك القلب الذي سيمتلكه هو قلبك
لم تدرِ بما شعرت وقتها شعرت كأنها طائر يطير بلا اجنحة تهيم في ملكوت بلا حدود تعيش حياة لا وجودية سرمدية في حلم طرزته بانسجة السعادة اللانهائية
كانت تعرف الحجم الحقيقي للقمر وكان تعرف كل تلك النظريات بداية من جاليليو عن مدي ابتعاد القمر وبالرغم من  ذلك كان ايمانها به اكبر
حين يقول لها سآتيكِ بالقمر فانه سيأتِي به
ظلت ليلتها تنتظر القمر وتفكر اين ستضعه حين يحمله اليهاوماذا ستفعل به
كانت تلك الفكرة تسيطر عليها كليا حتي انها ظلت ترسمه وهو يحمل القمر وراء ظهره يخفيه عن عينيها ليخرجه في مشهد اقرب الي المفاجأة السعيدة
فليذهب جاليليو وارمسترونج وكل العلماء ليعيدوا كتابة نظرياتهم من جديد فهو سيأتيني حاملا القمر بين يديه

كان ذلك حالها  حتى قابلته مرة اخرى فبادرته بالسؤال : اين القمر ؟
قال لها : ذهبت اليه ارجوه ان يأتي اليكِ ليمتلكه قلبك فقال لي  ارني صورتها وحين رآكِ قال لي مابالها تريدني وهي اجمل مني

شعرت هي بأنه يغازلها فأحست بالحرج ووجهها قد تحول الي اللون الاحمر فجرت مسرعة الي البيت  وهو يراقبها وهي تجري قائلا لنفسه : ياللنساء كيف ظنت اني سآتيها بالقمر

عندما وصلت للبيت كانت افكارها في قمة الاضطراب والارتباك لم تشعر بصدقه كالمرة السابقة و اخرجت اوراقها ورسمت قمرا منيرا في السماء تمنت وقتها ان ينير قلبها ويجعلها تعرف ان كان بالفعل يحبها كما تحبه

وبينما هي كذلك نامت فرأت في الحلم القمر يناديها قائلا: هل كنتِ تريدين ان تمتلكينني ؟
قالت : نعم
قال : اذن سآتيكِ طائعا فنوري اضعف من نور قلبك وحجمي اصغر من حجم خيالك انك تستحقين ان تمتلكيني
قالت: ولكنني لا اريدك ان تأتِ طائعا اريده هو  ان ياتي بك ويهديك الي
قال: ولكنه لا يؤمن بان حبك يستطيع ان يغير قوانين الكون كما تؤمنين
ظلت آخرجملة تتردد طويلا في عقلها حتي  استيقظت
فاخرجت اوراقها ورسمت الوجه الاخر للقمر رسمت الاخاديد والمرتفعات والحفر الكثيرة ورسمت قلبا يتأرجح لا يستطيع الثبات علي سطح القمر بسبب جاذبية القمر الضعيفة



21 التعليقات:

amira miro يقول...

ما ابشع ان تخدل من تحب
ما اسوا ان تجعله يشعر بانه حين وضع له الصدق عنوانا
كان احمقا ليس هناك اسوا من ان تعلم بان من تحب لا يبادلك ايمانك بهدا الحب وبقدرته علي التغيير


لا توعد من تحب بما لاتستطيع فدلك يهز ثقته بك

كالعادة قصصك جميلة

تقبل مشاركتي

عنيدة بمزاجى يقول...

قصتك غريبة أوى مصطفي
أحيانا تحس انها تاخذك لقمة الرومانسية والخيال وعندما تصل الى المنتهى تجد نفسك امام وجهها الاخر وهى قمة الواقعية ولكن عندما تصل ايضا الى منتها
تصدم أيضا بقمة الرومانسية ففي قصتك مصطفي جعلتنا مثل القلب الذى رسمته يترجح بين ذلك وذاك

مصطفى سيف يقول...

أميرة
بالفعل احمق من يعد بما لا يستطيع شكرا لكي لتواجدك الدائم وتعليقاتك الراقية

عنيدة
هذه هي الحياة عبارة عن ارجوحة تتأرجح بنا تارة في السماء وتارة في اعماق الارض شكرا لتعليقك الرائع

هبة فاروق يقول...

رائع يا مصطفى لقد مزجت بين الواقع والخيال فى هذة القصة مشكور وتحياتى لك يا مبدع

مصطفى سيف يقول...

شكرا هبة فاروق

ومنوراني دايما بتعليقاتك الجميلة

سندباد يقول...

لا تعد بما لا تستطيع الوفاء به
هذا صحيح
ولكن هي كان لزاما عليها ان تفهم ما كان يعنيه من غزل وامنياته الكثيرة حتي يجعلها سعيدة
فكرة جميلة واسلوب جميل
احسنت ياصديقي كل سنة وانت بخير

;كارولين فاروق يقول...

تعرف يا مصطفي
انك تميل الي الكتابه
عن القمر لانك برج
السرطان مثلي
وبرجنا هوالقمر
لا يحب المباشره
يحب المعاني التائهه
ويملك شخصيتين دائما
فيهما القسوه والحنان
في نفس الوقت
ونادرا من يصادف
الذي يفهمه
قصصك جميله غير تقليديه
يصعب فيها الفهم من يتعودون
علي القصص التقليديه ولكن من يفهمك لابد
ان يكون مما يحبون الفلسفه والحكمه
و هذه القصه مليئه بالمعاني التي تؤكد
علي ان المرأه عاطفيه وحبها في امكانه
ان يشل تفكيرها ويجعلهاتصدق كل ما هو خيالي
وشكرا

❤ مدونة قلب العرب ❤ يقول...

كلمات رائعة .. لا عدمنا ابداع قلمك

مصطفى سيف يقول...

سندباد
معك كل الحق هي كانت يجب ان تفهم ولكن طبيعتها الرومانسية تغلبت علي طبيعتها الواقعية فحلقت في سماء الخيال بلا اجنحة فاصطدمت وسقطت فوق صخرة الواقع
وجودك هنا اخي العزيز قد زادني نورا وتعليقك زادني تشريفا

شكرا لك

مصطفى سيف يقول...

كارولين
معلومات جديدة عن برج السرطان واعتقد ان فيها كثير مني
اما عن قصصي فانا احب تلك النوعية من القصص التي لا تجعل من القاريء مجرد قاريء وانما مفكر ومحلل حتي يعيش في القصة ويتعايش معها

وبالفعل عاطفة المرأة اقوي من عاطفة الرجل
شكرا لكي اختي العزيزة وتعليقاتك دوما تزيد من جمال مدونتي

مصطفى سيف يقول...

اختي سارا
سعدت لان مدونتي لاقت اعجابك
ووجودك هنا زادني نورا

faroukfahmy58 يقول...

الى استاذنا مصطفى سيف -خيالك خصب وخصب مشاعرىوايقظت مفاتنه روحى واعصابى لكأنى صعدت معك الى القمر وعجزت عن الرجوع الى روحى لماذا تركتنى هناك ، انا مسامحك.

المصوراتي يقول...

اتمني ان تقبل مروري الاول بمدونتك

و يشرفني ايضا ان تزور مدونتي المتواضعه ( عيوني كاميرا )

❤ مدونة قلب العرب ❤ يقول...

لا عدمنا ابداااع قلمك

وكل سنة وانت بصحة وسعادة

مصطفى سيف يقول...

استاذ فاروق
تعليقك اسعدني جدا وبالفعل هذا ما قصدته فهي اعتلت السحاب وصعدت للقمر بمشاعرها واحساسها الكامل وتركها تحلق وحيدة هناك شكرا لك اخي العزيز

مصطفى سيف يقول...

المصوراتي
تواجدك هنا يجعلني سعيدا ولقد قمت بزيارة مدونتك التي هي في قموة الروعة

مدونة قلب العرب
كل عام وانتي والامة الاسلامية بخير

خيال الروح يقول...

لوحة رائعة مرسومة بكلمات ذات الوان نوارنية
قد ابدعت الوصف ... واجدت التعبير
تحياتي لك مع جزيل الشكر
تقبل مروري

مصطفى سيف يقول...

خيال الروح
تواجدك هنا يسعدني وتعليقك الرائع يبهجني
لقد زرت مدونتك وقد اعجبتني جدا وما يفرحني ان كلماتي نالت اعجابك
تحياتي وتقديري

Aya Mohamed يقول...

رااااااااائعة
كل مرة بقرا قصة ليك بتبهرنى :)

مصطفى سيف الدين يقول...

اشكرك يا آية
الرائع و المبهر انها نالت اعجابك
نورتي

خواطري مع الحياة يقول...

دائما المرأه تصدق اي شي ممن تحبه حتى لو قال لها شي مستحيل
بتصدقه لانها لات حب ان تجرح من تحبه
لكن تلاقي العكس

قصة جميلة جدا

تقبل مروري دكتور مصطفى^_^.