الثلاثاء، 21 فبراير، 2012

المعونة المصرية كما يجب ان تكون



في الوقت اللي بتتعالى فيه الأصوات علشان جمع اموال و الناس بتتبرع بمرتباتها علشان مبادرة المعونة المصرية اللي يا عالم فلوسها هتروح فين و في جيب مين
ما هو طالما لسه اذناب النظام البائد موجودة في الحكومة و براها و المجلس العسكري كمان موجود
طيب ايه اللي يخليني كشعب ادفع فلوسي اللي يدوبك مش مكفياني للناس دي
في حين في مصايب و كوارث تاني أولى
آه كوارث أولى
أولى من أمريكا
تتحرق أمريكا ده في مصيبة
صدق أو لا تصدق هناك قرية على أرض مصر أهلها ميعرفوش اسم نبي الاسلام
هناك قرية في مصر مسلمينها ميعرفوش يقروا الفاتحة
هناك قرية في مصر بيوتها من غير سقف
هناك قرية في مصر بيوتها من غير ميه
هناك قرية في مصر لا آسف هناك قرى و قرى في مصر مشتركة في أنهم لو لعنونا كل يوم بعدد ساعات النهار و دقايقه هيبقى معاهم حق
تعجبت من صمت المسئولين تعجبت من رئيس الوزراء الذي انتظر حتى عرض البرنامج تلك الكارثة حتي يتحرك لكنني لم أتعجب كثيرا فهذه للأسف هي مصر

حملة الستر
بالرغم من اختلافي مع عمرو اديب و ان الراجل ده متلون بس لما يكون في حد عايز يعمل حاجة صح مينفعش نختلف معاه لما يعمل مبادرة زي دي كلنا لازم نقف معاه و الحمد لله مش هو اللي بيلم الفلوس ده بنك الطعام هو المسئول
و لما يكون الاخوة السلفيين اللي في الفيديو بارك الله فيهم و جعل كل خطوة يخطونها في سبيل الخير في ميزان حسناتهم  بيعملوا الخير لازم نقف معاهم و نغبطهم على الفضل ده و كمان نساعدهم
الناس ادت السلفيين اصواتها علشان اللي بيحصل في الفيديو ده  (و معاهم حق) بفلوسهم بفلوس السعودية بفلوس قطر مش مهم المهم ان في كوارث و مفيش ايد بتتمد غير ايديهم  
لحد امتى الثوار  هيفضلوا في ميدانهم و الناس اللي زي دي متعرفش مين نبيها؟
لحد امتى الاشتراكيين اللي المفروض يدافعوا عن الناس دي هيفضلوا في معاركهم الخاصة و ينسوا دول ؟
لحد امتى هنهتم بالعليمي و سبه للمشير و ننسى الناس دي؟
لحد امتى هنقول هل يوافق المجلس ووافق المجلس و ناس زي دي بتموت من البرد ؟ و لو ماتت مش هتعرف تقول اشهد ان لا اله الا الله و اشهد ان محمدا رسول الله
الفيديوهات دي وصمة عار على كل واحد فينا
جريمة حرب في حق مبارك يستحق على دي بس الاعدام


النهاردة لما اتفرجت على فيديو الشيلاتين و شفت الراجل الكبير و هو بيتكلم صدقوني حسدته
ايه كمية الرضا الغير عادية دي
بيسأله تتمنى ايه بيقوله اتعلم عنده 85 سنة و كل اللي عايزو انه يتعلم
والله العظيم اللي انقذ مصر كل الاعوام اللي فاتت من ان يسلط الله عليها غضبه هو الراجل ده و اللي زيه
الايمان اللي بيملا القلب  و يخليه ميشوفش حاجة في الحياة تثير السخط
لله درك يا عم طه
الخيمة , البرد , الماعز , الفقر, الجوع , المرض كل ده معرفش ينال من قلبه
هو ليه معندناش مسئول واحد زي عم طه
مسئول واحد غير ملوث
مسئول واحد على الفطرة؟
اللهم ولي علينا خيارنا و لا تول علينا شرارنا
آسف لصدمتكم لكن يجب ان نستيقظ ونعرف أن لنا شركاء في ذلك الوطن يستحقون أن نفكر فيهم ما دام المسئولون لا يفكرون الا بانفسهم
فلتذهب امريكا للجحيم فلتذهب النقود التي يجمعونها في مبادرات تنتهي في جيوب الحكام الى الجحيم هؤلاء هم أحق منا بالعون أن نقف ورائهم و نشد على ايديهم لأنهم هم الراضون بحكمه قلوبهم بيضاء نقية على الفطرة بينما نحن شغلتنا اموالنا و اهلونا  و ألهانا التكاثر و جمع الاموال و نسينا اننا غدا سنزور المقابر فحق علينا قسم ربنا بأننا سوف نعلم أننا أضعنا العمر في سراب والله ما خلقنا الا لعبادته ولو عبدناه حق عبادته و توكلنا عليه حق توكله لرزقنا كما يرزق الطير و ما أصبحنا هكذا طامعين محبين في الدنيا قاطعين الرحم و فوق كل ذلك منافقين كاذبين مخادعين مطبلين  متملقين نخاف في الله لومة لائم
السيد محمد حسان - السيد احمد الطيب  السيد علي جمعة كل هؤلاء السادة و كل من يؤازركم في معونتكم المصرية هؤلاء أولى من أمريكا هؤلاء ستساءلون عليهم و سنسائل عليهم معكم
اتقوا الله و حولوا اموالكم و الاموال التي جمعتوها في نصرة هؤلاء و تعليمهم و تعريفهم كيفية الصلاة و تحفيظهم قراءة الفاتحة و قبل كل ذلك تعيدون لهم الشعور بآدميتهم

أخيرا للمشاركة في حملة أنقاذ القرية "حملة الستر" بنك الطعام يستقبل التبرعات العينية علي مقره "6 ميدان النافورة- المقطم" وعلي حساب موحد بجميع البنوك
1 / 888777
Swift Code : BNPAEGCXXXX

27 التعليقات:

شمس النهار يقول...

للأسف ده فعلا موجود في مصر ومش بس في القري البعيدة المنسية
لأ
كنت متطوعة في محو الامية للكبار جاني هلع ان الستات الكبار دول والشابات مايعرفوش الفاتحة مايعرفوش اي حاااااااااجة بمعني اي حاجة
لكن ماشاء الله حافظين التمثليات واسماء الممثلين

الحملة بتاعة المعونة دي مش مرتاحه لها
يارب بس ماتحصلش حملة دفع ديون مصر اللي بعد كده اكتشفنا انها راحت في جيب جيمي والست والدته

سواح في ملك اللــــــــــــــــــه- يقول...

شكرا لكي اخي مصطفي علي عرضك

لهذه المبادرة

يجب ان لانهمل اي خير ممكن ان يقدم للوطن

متمثل في ابناؤه

تحيتي مصطفي

الازهرى يقول...

التفكير
محتاجين نقف نفكر فى احتياجاتنا الحقيقية وبعدها ننطلق
إنما احنا للأسف منطبقين بدون هدف أو خطة

ربنا معانا

مصطفى سيف الدين يقول...

شمس النهار
للاسف في ملايين زي الناس الموجودين في الفيديو و مفيش ايادي بتتمدلهم كله بيفكر في نفسه و في مصالحه الشخصية و كل القوى السياسية ليها اهدافها القذرة
و الناس اللي في الفيديو على فكرة مش حافظين المسلسلات علشان بيوتهم غالبا مفيهاش كهربا عدم حفظهم للفاتحة و عدم معرفتهم لنبيهم ده بسببنا كلنا اللي سبناهم مهملين لما وصلوا للدرجادي
الحملة بتاعت المعونة متفق معاكي ليها ريحة مش كويسة خصوصا ان امريكا هتبعت المعونة
و المعونة نفسها كانت عسكرية يعني نلم من نفسنا علشان ندي المجلس الفلوس علشان يشتري سلاح يضربنا بيه؟
عجبي

مصطفى سيف الدين يقول...

سواح في ملك الله
اشكرك يا صديقي
المبادرة قام بها بعض رجال الدعوة السلفية و آزرهم عمرو اديب
و علينا ان نساعد كل من يريد ان يصنع خيرا في تلك البلاد
حتى لو اختلفنا معه فكريا فهؤلاء لن ينتظروا اختلافاتنا ان تحل

مصطفى سيف الدين يقول...

الأزهري
نعم يا صديقي
هذه آفة الثورة التي قمنا بها أننا لم نضع خططا أو نفكر في مستقبلها توقفت الخطط عند تنحي مبارك
و بعدها اصبحنا نتخبط و نتخبط كل منا يريد ان يطبق فكره الخاص
فهل مثل هؤلاء سينتظرون؟

Tamer Nabil Moussa يقول...

بجد انا مصدوم

وانا معاك فى كلمة كتبتها

ربنا يصلح الحال يارب

مع خالص تحياتى

ريبال بيهس يقول...

مساء الورد مصطفى

لاحول ولا قوة إلا بالله

هذا هو الفساد عندما ينخر في جسد البعض حتى يبات الهم هو الكرسي والمال وللأسف امثالهم كثير في الوطن العربي حتى في الدولة الغارقة في النفط ....

تحياتي وإحترامي

واحد من الناس يقول...

مقال جميل

أم هريرة.. lolocat يقول...

السلام عليكم
اولا يا مصطفى احييك جدا على الحماس والشعور الطيب اللى لمسته فى حروفك

انا مع اى شىء ينفع ويفيد مصر وشعبها

بالنسبة لحملة المعونة المصرية اللى اطلقها الشيخ حسان انا معها قلبا وقالبا بشرط ان يتكفل برعايتها ومتابعتها الشرفاء ووضع الاليات لها كما قال الشيخ حتى لا تصبح فى خبر كان وفى جيوب اشباه السالفين من الحرامية

ايضا لا يجب ان ننسى ابدا اخواننا داخل مصر وخارجها فهذا دور كل مسلم
ياليت الناس تنتهى عن كثرة الكلام وسب هذا وشتم هذا و افشاء عيوب هذا وفضح هذا ويتفرغوا فى بناء البلد وعمارها وانقاذ الفقراء وتعليم الجهلاء والاميين

لكن للاسف اصبحنا فى الشهور الماضية لا نتقن سوى لغة السباب والاتهام لبعضنا ونسينا قضايا فى غاية الاهمية المفروض ان الثورة قامت لأجلها


احييك ياسيف المدونين... تفاعلت مع مقالك جدا جدا واؤيدك

تحياتى لك
دمت بخير

ابراهيم رزق يقول...

اخى العزيز

لن اقةل لك سوى جملة واحدة

اؤيدك و ابصم بطول المسافة من القاهرة للصعيد

تحياتى

منة الله سامي يقول...

حاجة تحزن ،
الله يكرمك على الموضوع ..

ويارب نقدر نساعد ..
جزاكم الله خيراً .

سندباد يقول...

جرائم مبارك واتباعه لا تقل عن جرائم نمرود وفرعون موسي وهتلر ويمكن يكون دول اقل ظلما وجبروتا - محدش سمع عن دول انهم فاسدين او سارقين وناهبين او جواسيس وعملاء باعوا ارضهم واوطانهم كل واحد فيهم كان بيحافظ علي بلده وملكه بغض النظر عن قناعته وافعاله
للاسف بقالنا 30 سنة ولسه بنتسرق وبيضحك علينا وربنا عنده العفو

موناليزا يقول...

جزاكم الله خيراً بجد
أول مرة أسمع عن هذه المبادرة
وفعلا احنا لازم نساعد اللى محتاجين بجد

BNT ELISLAM يقول...

تحياتى لك يامصطفى
تحياتى لك

أبو حسام الدين يقول...

أخي مصطفى قد يكون هذا واقعا، ولكن لا ننسى أن أي بلد به بدو، وما يظهر لي أنهم بدو وألفوا الخيام كما ترى..
لكن فعلا أتفق معك في علامات الجوع والفقر والأمية ظاهرة وبارزة جدا من خلال الفيديو المعروض.
مثل هؤلاء لا يهمهم إلا المعونة فهم لا يفهمون لا معنى السلفية ولا الاشتراكية ولا غيرها.. كل ما يلزمهم عيش كريم، وهذا ما يستوجب العمل من اجله، بتوحيد الجهود.
ذكرني كلام الرجل المسن بقولة أحد الصالحين: اللهم ارزقني ايمان العجائز.
سبحان ربي.
أعانكم الله أخي مصطفى على فعل الخير.

هبة فاروق يقول...

جزاء الله خيرا يا مصطفى
على عرض هذه المبادره
تحياتى

لـــولا وزهـــراء يقول...

ذنبهم في رقبتنا

لولا

جايدا العزيزي يقول...

مصطفى

ما اعتقدتش ان فيه مصرييين

ما يعرفوش الاسلام

جايز تحت خط الفقر

جايز الغالب هو الجهل

لكن المصريين اولا واخيرا يعرفون دينهم

اولا انا معاك فى المبادرة

وبؤيدها جدا

لكن مش معنى انى بطلع اللى محتاجه عشان اساعد غيرى

يبقى اتهم غيرى بانه لا يعلم شئ عن الاسلام

تحياتى

Aya Mohamed يقول...

مصدومة فعلا
ده احنا كنا بنجمع تبرعات لفلسطين
وللصومال ولاى دولة ازاى مش اخدنا بالنا ان عندنا مجموعة بلاد جوه بلادنا
محتاجه اكتر بكتير من اى حد
هو احنا عايشين فين وهما فين احنا بنحس باللى بره مصر ازاى مش حاسين باللى عايشين معانا
مصدومة بجد ومش فاهمة مين مسئول عن ان
محافظات تبقى غنيه جدا ومحافظات معدومة
وليه اهى ليه دى اللى هتجننى بجد

مصطفى سيف الدين يقول...

اشكركم جميعا و بارك الله فيكم
اسمحوا لي ان ارد على اختي جايدا العزيزي
اختي العزيزة حاشا لله ان اكون قد اتهمت احد بانه لا يعلم شيء عن الاسلام
يا ريت تشوفي الفيديو كويس و انتي هتعرفي المقصود بالبوست

جايدا العزيزي يقول...

انا شيرت الفيديو على صفحتى معترفه بخطئى علنى رغم عدم اقتناعى ببعض مافيه وده تكفيرا عن ذنبى الناس دى ميته مش عايشه اسفه

كريمة سندي يقول...

بارك الله فيك على هذا الطرح الطيب والذي ينم على الغيرة للإسلام والمسلمين جزيت الجنة

ولاء يقول...

أستاذ مصطفى أوجعت قلبي

لا أملك سوى أن أدعو لكم ...والله يكون في العون .

حفظك الرحمن .

dodo, the honey يقول...

أسأل الله العظيم بكل اسم هو له أن يعم الخير مصر و أهلها ..
إن القلب ليتألم على هذه المشاهد ..
أجزم بأن الرحمة قد كادت تفقد إن لم تتحرك أيادي الجميع و قلوبهم قبلها لتفادي ما حل بهؤلاء الناس ..

مبادرة طيبة ،
و فيم لو كنت أكبر سنًا لكنت قدمت ما أستطيع ..

دمتَ بخيــر و باركَ الله فيكَ و لأهلك و لذريتك ..

تحيآتي لكْ ..

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا أستاذ مصطفى
اولاً أعتذر عن تأخري عن البوست ومعاناتي مع مدونتك فلم تكن تظهر لدي خانة إرسال تعليق أحببت ن أنوه عن مشكلتي هنا فـ ربما البعض يعاني منها مما يجعله يفتقد الدخول لركنك الراقي ..
أما البوست فبماذا أرد عليك وماذا أقول غير أنه مؤلم جداً فـ كل شئ قد يتقبله العقل وقد نقبل به إلا أن يوجد بيننا من يجهل الإسلام ولو بحثنا عن الأسباب لكانت أشد إيلاماً الغريب او دعنا نقول الجميل رغم الألم أنهم راضون بحياتهم أو أرتضو الحياة ولا يبحثون سوى عن أسباب بسيطة للعيش ..في أحد القنوات المصرية شاهدت مرة برنامج إن لم أكن غلطانه كان أسمه واحد من الناس تحدث عن ناس تعاني الفقر والغريب انهم في المهندسين او بجوار المهندسين كانوا يعانون من وضع صعب أكثر من عائلة في منزل أشبه بـ الجحر وأبسط الامور غير متوفرة ..مؤلم ياأستاذي جداً مايحصل وماحصل منذ سنوات لمصر أعتقد أنها عانت بما فيه الكفاية ولكن أين من يستمع لصوت نزفها وألمها ويضمد مابقي منها من جراح أسأل الله رب العرش العظيم أن يكتب لمصر حياة أجمل مما مضت وأن يتكفل رب العامين بتلك البشر المظلومة "
؛؛
؛
أهديك هذة الأغنية شعرت أنها تحاكي الأوضاع

http://www.youtube.com/watch?v=3OPP1RIWU6E&feature=related
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

ريهام المرشدي يقول...

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
حتى و لو صدمنا فهذا هو الواقع
لن أزيد على ما قاله الأخوة الأفاضل و لكن بيدنا أن نغير ذلك إن شاء الله
جزاك الله خيرا