السبت، 5 مارس، 2011

الغرفة الموصدة



عاهدتك يوما ألا أنساكِ
وأن يظل في قلبي هواكِ
وأن تكوني للفؤاد دمائي و دوائي
فاعددت لكي غرفة في سويدائي
لا يصلها أحد سواكِ
موصدة مغلقة النوافذ فلا يدنو منك مارٍ ولا يراكِ رائي
عاهدتك ان تظلي نور قلبي  في ليالٍ موحشة سوداءِ
يخرج الناس  يلتمسون ضوء القمر بينما اذهب اقتبس من نور السويداءِ
هل تذكرين؟
هل تذكرين ليال الشتاء الباردة حين جمعت احطاب الشجيرات على كتفي لاشعلها لكِ ولكني عوضا عنها اشعلت قلبي
تنضرم النار في قلبي كلما تذكرت انك لست معي
بل انتي معي  في الغرفة الموصدة  فاسمعي
اما تسمعي؟
ندائي ليلا وحنيني
شوقي وعذابي وأنيني
اشتقت اليكِ
فتحت الغرفة الموصدة كي اراكِ فما وجدتك
بحثت عنك داخل قلبي كي أجدك
 فما وجدتك وما وجدت قلبي
وجدت عتمة الدجى ظلمة فوق ظلمة لا أكاد ارى
هل هذا قلبي؟
كلا
لقد رحلتِ وسرقتِ فؤادي
كيف هربت من غرفة السويداءِ؟
أعيدي لي قلبي وخذي ما لك من ذكرى
أتُراه يرضى؟
يرضى ان يتخلى عن نبضاته التى  تحمل ذكراكِ؟
انه يحيا على أمل يراكِ
أعيدي لي قلبي كما كان
نسمة الصباح
بلسم الجراح
النور والمصباح
قلبا لا يحمل سوادا و انا معي المفتاح
ليس معك
أعيدي اليَ مفاتيح قلبي كي أغلق حجراته مرة أخرى
كي اكتب عليه لافتتي الكبرى
 مغلق للابد
فقط امنحيني قلبي وارحلي
اريد محو اسمك من كتابي
اريد استرداد حياتي
أما تفهمي؟
لن احيا بلا قلب
ولن احيا بهواكِ
فابحثي لي عن حل
يرضي قلبي وفيه لا يراكِ
عاهدتك يوما ألا انساكِ
فنسيت نفسي وما تذكرت سواكِ

23/1/2011

48 التعليقات:

أميرة الأمل يقول...

شعور متعب حقا
النسيان أو التناسي
المهم أن نحيا من جديد ونتنفس هواء نقيا بعيدا عن هوائهم
أما آن الاوان كي نقتل من أصبحوا عبئا على قلوبنا؟؟

مصطفى سيف يقول...

اميرة الامل
انه شعور مميت
وتنفس الهواء النقي حين يكون القلب ممزوجا بالحزن ليس بالشيء الهين
وسؤالك هو سؤال لا يستطيع الاجابة عنه الا قلب مكلوم
اشكرك على تعليقك الرائع نورتيني اختي الفاضلة

lo0odi يقول...

كم هوا مؤلم عندما تريد ان تنسى شخص ولا تستطيع ازاحته عن كييااانك ..
ويبقى القلب معلق مابيين النسييان وذكراااه..الخ
كلااامك واحساااسك اعجبني كثيييرا..
واصل ابداااعك فكلمه مبدع قليله ف حقك..
ودي لك ^_^..

هبة فاروق يقول...

اعجبنى اكثر من مقطع منهم
هل تذكرين ليال الشتاء الباردة حين جمعت احطاب الشجيرات على كتفي لاشعلها لكِ ولكني عوضا عنها اشعلت قلبي ...كلمات تدل على عشق ملتهب وحب مشتعل ..ابدعت فى تصويرها
وايضا عاهدتك يوما ألا انساكِ
فنسيت نفسي وما تذكرت سواكِ
وهى تدل على استحالة نسيان الحبيب مهما جاهد المحب فى ان ينسى حبيبة وكأن الحب اصبح يجرى فى دمائة وشريانة
تصويرك وتعبيراتك فاقت الوصف تحياتى لاخى المبدع مصطفى

خواطري مع الحياة يقول...

روووووووووووووووووووووعة
بجد كلمات اكثر من روعة
تحس فيها بالكبرياء والاصرار بالنسيان
تشعر فيها بالعزة والكرامة
الله الله حبيت المقطع الاخير
بجد خاطرة اكثر من رائعة
تسلم على اجمل كلمات قوية جدا
تقبل مروري ^_^
سلامي ليك اخي.

سواح في ملك الله- يقول...

خاطرةجميلة ومؤسرة
تستدعي الام الذكري ونعيمها
مااجمل الذكريات بوجهيها
تحيتي

موناليزا يقول...

احساس مؤلم ما توصفه كلماتك

يوما ما عاد لى قلبى من جديد فلم أدرى هل أشكر من أعاده أم أعاقبه على سرقته له فى الماضى ولكنى لم أهتم كثيرا فالمهم ان قلبى معى الأن ويحيا سليماً معافى:)

faroukfahmy58 يقول...

الأنـــى اخطأت حين احببتــــك
احببت اجنحة مريشة جانحــــــه
ولم تجسر ريح حبى ايقافهــــــا
جنوحك ذبح راحة منـــامــــى
اقلعى عن محيط دائرتىوانسنــنى
وانا قادر على محوذكراك فابعدى
خاطرة جمبلة من نفس جميلة

سكن الليل يقول...

هل تذكرين ليال الشتاء الباردة حين جمعت احطاب الشجيرات على كتفي لاشعلها لكِ ولكني عوضا عنها اشعلت قلبي
تنضرم النار في قلبي كلما تذكرت انك لست معي
بل انتي معي في الغرفة الموصدة فاسمعي

~~*~~

كيف لقلب كهذا أن يترك؟؟
رغم تلك النيران المشتعلة في أرجاء روحك
أرى البرد قد جمد أوصالك
مرتجف أنت تحت أمطار من الثلج
في ليل عاصف تزيد وحشته بوم الذكرى الحزينة

~~*~~
أعيدي لي قلبي وخذي ما لك من ذكرى
أتُراه يرضى؟
يرضى ان يتخلى عن نبضاته التى تحمل ذكراكِ؟

لا لن يرضى
ليس بيديه أمر
هو مكبل بعشقه الأبدي
سكن قلبه جرح غائر لا يندمل
كيف لتلك الأحلام أن تهدم؟؟أن تمحى من الذاكرة؟؟
هي محفورة بذاكرة القلب التي لا تضيع
~~*~~
فقط امنحيني قلبي وارحلي

**

لا تترك الذكرى الحزينة تحاصر روحك
انتزع قلبك بالقوة
كفاء جرحا
ابحث عن قلب يحتويه
يضمد جراحه
يرمم ما تهدم من أركان
هناك دائما في القلب مغارات لم يسكنها أحد
تركها القدر لأناس في عالم الغيب
افتح أبوابها لمن يستحق
وانفض عنها الرماد المترسب من احتراقاات باقي الحجرات

~~*~~


مرة اخرى يتوقف قلمي عند خاطرك
تحية لقلمك
إبداااااع لا ينضب

افروديت يقول...

نوكمنت " عذرآ لا أجد كلمات أرثي بهاهذاالمحب "
ولم أجد سوي كلمة رائعة

تحياتي لك علي حسك الراقي المعبر

وردة الجنة يقول...

شعور صعب جدا جدا مصطفى اننا نحب ومن غير مقابل من الطرف الآخر لكن كلماتك اكثر من رائعة واحساسك عالى جداااا

ماشاء الله عليك بجد
بالتوفيق وننتظر المزيد للاستمتاع بقرائته كالعادة

لك كل المودة

amira miro يقول...

خاطرة رائعه يا مصطفي

تللك المشاعر الحائرة بين قلب ينبض بحب من نساه وبين عقل لا يريد ان يهدر باقي العمر علي اطلال حب
تري من له الكلمة الاخيرة

تري من ينهي هدا التمزق بين هدا وداك
ابدعت في تصوير الحب الدافيء
في المشاعر التي احاطت بالحبيب تحميه وتصونه
وكدا ابدعت في تصوير الحيرة

خاطرة رائعه تعجز حروفي عن وصف قوة ورقة معانيها
تسلم
وتعيش وتبدع

أبو حسام الدين يقول...

أخي مصطفى
هذه عواطف تشابكت فطرحت احساسا صادقا رغم قوته وجبروته، ويكمن ذلك في الإصرار على النسيان.. لكن كم هو صعب أن يعود مسلوب الفؤاد لوعيه..

خاطرة جميلة..
دمت بخير

غير معرف يقول...

لما لم تفكر اننى قد اكن مت وتحللت
فلقد كنت كثيرا عليك ناديت
وبكل الشوق احترقت
وبكل القسوه تجاهلت
والان تبحث عنى بعد ان مت!!
عجباَ والف عجباَ عليك

حرّة من البلاد..! يقول...

أخي مصطفى
كلمات حزينة ابدعت في رسم خطوط الشوق والنسيان على صفحات تناثرت على الطريق
مبدع دوما
تحياتي

شهر زاد يقول...

مصطفى
غدر الحبيب نار تحرق
والقلب من لوعة الفراق اتقد
والعقل عن النسيان عجز
فمابال محب رحل وانكر
حبا كان يوما متقد
وخلف ورائه رمادا اندثر
على حياة استعصت بعد هجر

تحياتي

شهر زاد يقول...

مصطفى
خبئتها بين الضلوع خوفا
من غدر الزمان المنتظر
لكن الزمان اوفى
والغدر منها انتشر
هربت بقلب كان لها
مهدا وعرشا لأمد
باعت الحب بخسا
ونكرت الوفاء جحدا
فلا رثاء على من ظلم
ولا بكاء على من سلم
فعش دون قلب فذاك ارحم
من ان تستعيده داميا
بذكرى حبيب قد غدر
تتحياتي

;كارولين فاروق يقول...

مصطفي هناك نوع من الحب
يتطور الي مرحله المرض
من شدته وسيطرته وقوته
فبطل هذا البوست عندما عاهد
حبيبته بوفائه نسي نفسه واصبحت هي
اغلي من نفسه

أمال الصالحي يقول...

لا يكمن الحل دوما في النسيان، أحيانا علينا التعايش مع قدرنا وتقبله كما هو، فطريق النسيان وعثاء متعبة
قصيدتك مملوءة بالشجن، فقط تنفس الأمل وستشرق من جديد..

جميل ما تكتبه
سلامي

سندباد يقول...

اعتذر ياصديقي عن انقطاعي عن زيارة كلماتك الرائعة
واشكرك علي هذه الكلمات وكانك تتحدث عن السندباد
ولاني لا لاجد تعليق مناسب فسوف اصمت واقول لك الصمت في محراب الجمال جمال

carmen يقول...

اروع صورة للوفاء والحب والحنين والاشتياق
رائع كما اعتادنا منك استاذ مصطفي
خالص احترامي لك ولقلمك

ويكا يقول...

درش

يخرب عقلك

ايه يبنى الخاطره الجامده موووت دى

لا بجد الله ينور

مصطفى سيف يقول...

lo0odi
اشكرك اختي العزيزة على كلماتك الطيبة
واتمنى ان اكون عند حسن الظن دوما
نورتيني

مصطفى سيف يقول...

هبة فاروق
اشكرك لقرائتك الواعية
واشكرك لتأثرك بخاطرتي
نورتيني
تحياتي لك

مصطفى سيف يقول...

خواطري مع الحياة
يسعدني ان خاطرتي راقت لكي
ويسعدني انك تاثرتي بها
تحياتي الطيبة المعطرة لكي

مصطفى سيف يقول...

سواح في ملك الله
الذكريات بوجهيها هي تراث وتاريخ الانسان ولا يستطيع احد ان يحيا بدونها
اشكرك اخي الكريم لتعليقك المميز
نورتني

مصطفى سيف يقول...

موناليزا
تعرفي انا سعيد جدا بتعليقك ده على وجه الخصوص اول مرة ماتقوليش جميلة وتسكتي
اول مرة الاقيكي انفعلتي وكتبتي عن احساسك في التعليق وده شيء اسعدني جدا آسف اني اقولك كده يمكن باتدخل في حاجة ماليش فيها بس بقولك عن شعوري من تعليقك مش اكتر
بالنسبة لتعليقك
هل بعد ان يعيد اليكي القلب سيعيده كما كان من قبل؟ ام ان القلب سيتأثر بكل الجروح والمآسي التي مرت به؟ تلك هي المشكلة
تحياتي لكي واشكرك على تعليقك الذي اسعدني كما قلت لكي

مصطفى سيف يقول...

فاروق فهمي
اشكرك اخي الكريم على كلماتك الرائعة التي انفعلت بها
قلمك رائع اخي فلا تكتمه ودعه يحلق باجنحته في سماء الابداع
تحياتي

مصطفى سيف يقول...

سكن الليل
دوما كلماتك سراج تضيء تدويناتي
اشكرك ونورتيني

مصطفى سيف يقول...

افروديت
تواجدك دوما يسعدني
اشكرك اختي الفاضلة على تعليقك وتاثرك ببطل الخاطرة
تحياتي

مصطفى سيف يقول...

وردة الجنة
الحب من طرف واحد كالموت البطيء
اشكرك اختي على كلماتك الطيبة
نورتيني

مصطفى سيف يقول...

اميرة
احسنتي التحليل واجدتي القراءة
نعم هو صراع بين العقل والقلب
اشكرك اختي الفاضلة ونورتيني

مصطفى سيف يقول...

ابوحسام
احسنت اخي القراءة واجدت التعبير
بالفعل اخي الاصرار على النسيان ولكن من الصعب على مسلوب القؤاد ان يعود للحياة في ظل احساسه المرير و سجن قلبه داخل الذكرى
تحياتي واشكرك نورتني بتعليقك الرهيب

مصطفى سيف يقول...

اخي غير معروف
تمنيت ان تكون معروفا حتى اتعرف على قلمك الجميل
فاحساسك بالخاطرة جميل وكلماتك اروع
تحياتي لك

مصطفى سيف يقول...

حرة من البلاد
اشكرك اختي المبدعة
تواجدك يسعدني وكلمات الطيبة مصدر فخر لي
تحياتي

مصطفى سيف يقول...

شهرزاد
الله عليكي
كلماتك روعة واحساسك جميل اوي
اشكرك لانك زينتي خاطرتي بكلماتك الرائعة
تحياتي

مصطفى سيف يقول...

كارولين فاروق
نعم ان هذا الحب مرضا وادمانا
من الصعب ان تقلع عنه وتنساه
اشكرك لكلماتك الجميلة التي اثرت خاطرتي

مصطفى سيف يقول...

آمال الصالحي
التعايش مع الالم ليس بالشيء الهين فهو امر صعب بكل تاكيد
ولكنه الحل الوحيد
والامل في بعض الاحيان يكون غاية كل يائس ولكنه غاية صعبة المنال
تحياتي واشكرك نورتني بتعليقك الذي اثرى خاطرتي

مصطفى سيف يقول...

سندباد
يا صديقي العزيز لا تعتذر
بل انا من سعدت بعودتك ورؤية اسمك من جديد بين التعليقات لهو امر يفرحني
اشكرك اخي على تعليقك الجميل واتمني الا تكون ابدا مثل بطل ذلك البوست

مصطفى سيف يقول...

كارمن
اشكرك اختي الفاضلة
تعليقك المميز اسعدني
وكلماتك الطيبة اشعرتني بالفخر
تحياتي العطرة لكي

مصطفى سيف يقول...

ويكا
اي خدمة يا معلم
بس على فكرة انت منورني بتعليقك الاول في مدونتي
علشان كده هاجيبلك كوباية سحلب مخصوصة بالمناسبة الحلوة دي :)
شكرا لتعليقك الجميل تواجدك اسعدني والحمد لله ان خاطرتي لاقت استحسانك

الحــب الجميـــل يقول...

معليش جاية متأخر اوى كمان
خاطرة رائعه بكل المقايس
ولا تعليق عليها غير الله عليك يا مصطفى :))
تسلم ايديك

وجع البنفسج يقول...

رائعة ،، عن جد رائعة ..
دمت ودام احساسك الراقي.

ثـــوره الــغضب يقول...

خاطره جميله اوى يا سيف تعاليت وتماليت فيها بكل ما اوتيت من قوه وعزم وكبرياء واصاله

احييك على اسلوبك وقدرتك

مصطفى سيف يقول...

الحب الجميل
لا مش متاخرة ولا حاجة نورتي وشرفتي في اي وقت
والحمد لله ان الخاطرة عجبتك
انبسطت بتعليقك وتواجدك
تحياتي ليكي

مصطفى سيف يقول...

وجع البنفسج
اشكرك لكلماتك الطيبة وتعليقك الرائع الذي اسعدني
تحياتي لكي

مصطفى سيف يقول...

ثورة الغضب
الحمد لله ان خاطرتي راقت لك
نورتني بتعليقك المميز
تحياتي لك

نسرين شرباتي "أم سما" يقول...

أ. مصطفى سيف:
رائعة جداً
رغم حزني لقراءتها
فكم هو صعب الحب والرحيل
وكم هو صعب النسيان
فعندما يدخل أحدهم قلبنا لا نستطيع نسيانه رغم كل شيء ورغم مرور السنين
كل الكلمات والمقاطع جميلة جداً