الخميس، 15 أغسطس، 2013

رمال جافة





ضعا رأسيكما  بصدري 
و اغفلا  ...  فاحلما 
فأنا قررت ان أغلق كل باب 
و ألا أحيا إلا للأطياب 
ضعا رأسيكما و ناما واثقين فيّ 
و لا تصغيا لصوت دعاة المحرقة 
فالحرق لا يصيب من غرق 
فاغرقا بداخلي و دعوني وحدي بلهيبهم اصطلي 
أنتما يا من كنتما بالأمس على شاطئي
تبنيان قصرا من رمال 
قصرا من أحلام 
قصرا من جمال 
فوأدته أقدام الغافلين هلعا خوفا أن يحتويهم بداخله
غدا  حين يجف البحر ، سيطلبون منكما بناء قصر آخر
فهل تستطيعان بناء قصر من رمال جافة ؟
حباته ناتئة تدمي الغافلين 
حبيباي 
توسدا صدري فأنا الباقية رغم الحرق 
أنا الباقية رغم البوار 
أنا الباقية رغم الجرح 
انظرا إلى جبهتي  ، عرقي ندى على وجنات الزهور 
و دمعي نيلا يحيي الأرض البور
و ريقي نور فوق نور 
بداخلي و داخلي فقط رمالكما لن تجف
ستشيدان فيّ قصورا
عمادها أنا
سقفها أنا 
ثرياتها أنا
ثراها أنا
فاحلما لي أنا  
ولا تحلما غير بي 
فأنا الخالدة  و ما دوني الموت

5 التعليقات:

ابراهيم رزق يقول...

على اسم مصر

شفت الجبرتي بحرافيش الحسين وبولاق

بإبن البلد ماشي زي النمس في الأسواق

بالفلاحين ع المداخل من بعيد وقريب

بالأرنؤوط بالشراكسة بكل صنف عجيب

مترصصين سور رهيب مزراق

في ريح مزراق

كأنهم لا بشـر ولا خلقـة الخـلاق

ومصر فلاحة تزرق بين رقيب ورقيب

من غير أبو الهول ما ينهض ناهضة شايله حليب

والصبح بدري الجبرتي ينام وقلمه يسيب

على اسم مصر

والمس حجارة الطوابي وادق بكعابي

يرجع لي صوت الصدى يفكرني بعذابي

يا ميت ندامة على أمة بلا جماهير

ثورتها يعملها جيشها ومالها غيره نصير

والشعب يرقص كأنه عجوز متصابي

إنهض من القبر احكي القصة يا عرابي

يطل لي رافع الطهطاوي م التصاوير

شاحب ومجروح في قلبه وجرح قلبه خطير
على اسم مصر

مالك سلامتك بتبكي ليه يا طهطاوي

قال لك عرابي .. انكسر بسلاح أوروباوي

وسلاح أوروبا ماهواش المدافع بس

ده فكر ناقد مميز للثمين والغث

قلناها ميت ألف مرة ألف مرة بصوت جهيرداوي

بس الحماقة لاليها طبيب ولا مداوي

ولا حد م الخلق بالخطر اللي داخل حس

الغفلانين اللي خلوا العقل صابه مس

قالوا الخطر هو فكر أوروبا لو يندس

جميلة قوى يا مصطططططططططططططططططفى
تسلم الايادى
و دى غير تسلم الايادى التانية

جارة القمر يقول...

باقية انتي يامصر

منجي بـــــــــــــاكير يقول...


نظرا لقيمتك التدوينيّة الرائعة ،سعيا منها لتطوير النقاش و الاستفادة من المدونين العرب ، مدونة الزمن الجميل تدعوك للزيارة و التفاعل !!!

فراشة ملقاة يقول...

رائعه بكل المعانى

om omar يقول...

رائعة هي كلماتك اخى الكريم
فسوف تظل مصر ان شاء الله باقية شامخة
رغم كل شئ .

منذ زمن لم اتابعك اخى الفاضل رغم حبى لتدويناتك ... الى الامام دائما والى الافضل .