الاثنين، 27 مايو، 2013

لتحميل رواية (اوبرا طاولة البليارد )



 
الباحث عن الحرية و الباحثة عن الحب و الباحث عن الجمال و الباحثة عن السعادة و الباحث عن الحقيقة  ، ما هم إلا كرات على طاولة الحياة  تتخبطن فيما بينهن ، فيتساقطن في الحفرات أو تعيدهن الجدران متوجعات لتعود الكَرَة مرة أخرى .
عصا تضرب الكرة البيضاء التي لا هدف لها سوى التخبط
نعم التخبط هو ما نعانيه ، و أننا صرنا كرات بيضاء لا هدف لها ، و إن تساقطنا ضعنا .
تعلو الحياة باللحن كلما قويت أوجاعنا ثم يصمت اللحن مع صراخنا فتهدأ أوبرا حياتنا بعد أن استنزفت قوانا
ما نحياه في الحقيقة  ليس سوى (أوبرا طاولة البليارد )




لتحميل الرواية   من هنــــــــــا 

الصفحة على موقع جود ريدز  من هنـــــــــا 

للقراءة الاليكترونية من هنــــــــــــا 

صفحة الايفنت من هنــــــــــــــا