الخميس، 31 مايو، 2012

البس يا شعب



زمان أول ما حصلت الثورة (ايوة زمان  او زا وومن التاريخ بيتحسب بالاحداث مش بالزمن علشان كده زمان  ) كانت لي أحلام كبيرة و طموحات أكبر على الثورة  ,حلمت  ان هيبقى في حرية رأي  أقدر اقول اللي انا عايزو اكتشفت ان اللي بيتكلم اما بيتحاكم محاكمة عسكرية أو بيتم تخوينه 
حلمت بديمقراطية كل واحد يختار اللي هو عايزو اكتشفت ان الأصوات كلها موجهة و محدش بيملك صوته بل كل صوت تابع للطائفة او الجماعة اللي بينتميلها 
حلمت ان المفسد هيتحاسب و احنا هنبدا نشتغل علشان البلد دي اكتشفت ان لا المفسد بيتحاسب و لا احنا هنشتغل او بنشتغل علشان البلد لا ده كل واحد عايز نفسه بس 
حلمت بمستوى معيشي محترم لكل فرد في مصر و مستوى تعليمي مش اقل من التعليم في اكبر دول العالم اكتشفت ان كل احلامي بتطير
حلمت بروح التحرير تفضل كل الناس بمختلف انتماءاتهم على قلب راجل واحد و ان مصر نسيج واحد اكتشفت العكس
يمكن لسه محتاجين وقت و مفيش ثورة بتنجح في سنتين بس
لكن لكل حاجة شواهد و الشواهد لحد دلوقت بتقول (انتبه من فضلك السيارة ترجع إلى الخلف)
ليه أتأخرنا اوي كده , سنة و نص قضيناها في تخبط وثقنا في من هم ليسوا على قدر الثقة و سلمنا القط مفتاح الكرار تفاهة سياسية من جميع القوى السياسية  كل ده خلا بعض المشايخ يطلعوا في الجوامع يقولوا  قولوا  نعم للتعديلات الدستورية  نعم للدين  نعم لفسطاط العلماء   نعم نعم نعم 
هو احنا اتعودنا نقول غيرها؟ انا كنت فاكر اننا اتعلمنا نقول لا 
لا ما تفتكرش احسن خليك ناسي  
قالوا نعم و فاكرين نعم هتنعمنا , لكنها ازكت حس طائفي جوانا و علمتنا الفرقة كل ده علشان مشايخ افتكروا نفسهم علماء سياسيين و فاهمين في السياسة و لبسونا في الحيطة  , ماشي مش مشكلة احنا نقدر نصبر
تصبر ايه يا معلم ده مبارك اتخلع الشهر اللي فات كان فرصة نقول لا قبل ما الفلول يفوقوا و يتجمعوا يلا معلش الشعب عايز كده نكمل احنا بقى الطريق
و المخطط شغال ادارة مقرفة  من المجلس العسكري ازكاء اكتر للتشتت و التفرق  كنيسة امبابة و بعدها اسوان و في النص اختك كاميليا 
ندخل بقى في البرلمان و انتخاباته هتدي مين؟
الاخوان طبعا او حزب النور  انت شفت ايه من شرع ربنا علشان مترضاش بيه و بعدين شفنا الالوان التانية خلينا نشوف اللون الاسلامي
خلاص يا عم دي حرية شخصية انت لو شايف انهم بيطبقوا شرع ربنا يبقى خلاص هي دي الديمقراطية و الحمد لله ان الفلول خسروا و انهزموا هزيمة رادعة انا حاسس ان الثورة بتقوى و الفلول ظهر ضعفهم 
و قد كان و نجح الاسلاميين  و لكن لم يكن المجلس  على ذات القدرالمأمول منه  بلاش ادي امثلة كلنا عارفينها انا هاخد هولز و اريح بعد الغدوة السمينة اللي قعدنا فيها عشر شهور 
و ريحت و نمت و انا سايب الفلول مطحونة و متبهدلة علشان نوصل لانتخابات رئاسية  
عمو يا عمو  هو شفيق ده مش اللي احنا قلنا عليه بلوفر و شيلناه السنة اللي فاتت
ايوة يا حبيبي
ازاي يا عمو ممكن يبقى رئيس
يا حبيبي في حاجة لازم تتعلمها في مصر متقولش ازاي 
في مصر مينفعش تقول ازاي الشعب الغريب العجيب عارف مصلحته كويس جدا و بعض رجال الدين القبطي اكثر منا خوفا على الوطن علشان كده قرروا التعجيل بثورة تانية بأنهم يلبسونا في الحيطة برضه و يقولوا لبعض مشايخ ال(نعم) لستم أكثر منا تلبيسا
قاموا دعموا و ايدوا شفيق و وجهوا بعض انصارهم لشفيق يا حلاوة يا ولاد

البس يا شعب البس يا شعب البس و اترسم يا شعب 

و بعد كل الهبل اللي احنا عايشينه  تطلع التعابين من جحورها بقى و يبدأ فرد العضلات  الفلول البهوات  يخرجوا للساحة (الله يجازي كل اللي اخر انتخاباتنا لحد ما الناس دي فاقت )و طبعا مفيش مكان انسب من قنا علشان يجتمعوا فيه  جم مدججين بالسلاح معاهم عصاباتهم و بلطجيتهم و رجالتهم
من شتى انحاء المحافظة اتحدوا و هم اللي بينهم  خلافات قاتلة و كراهية مقيتة اجتمعوا و الثوار هم اللي اتفرقوا 
المهم البهوات مش اجتمعوا بس لا ده كمان بيتباهوا  اللي يقولك انا ابو فلول قنا و الغول يقولوا لست اكثر منا فلولا انا ابو الفلول في مصر  كأنه بيقول أنا ابو الهول مثلا , عقبال ما تتجوز يا ابو الفلول ام الخلول

يا حلاوة يا حلاوة 
لفظة فلول بقت مفخرة لا مفخرة مفخرة يعني مش اي حد  ينولها 
و زي ما قال سيكورتي زمان ( لو لم اكن فلا لتمنيت ان اكون فلا) الله يرحمك يا سيكورتي 
طيب و بعدين بقى الشباب الثائر طبعا ما سكتش و هتفوا ضد الفلول و شفيق تم الرد على الهتاف بالنار 
ضرب نار في وسط المدينة في شوارع مأهولة بالسكان  شقق فيها اطفال و ناس بفرض حد اتقتل ده مسئولية مين
و فين بقى مجلس العرر قصدي مجلس الشعب 
خلوا بالكم في منهم اعضاء في البرلمان الحالي من  احزاب الفلول (الحرية و المواطن المصري) اعضاء في برلمان العرر قصدي برلمان الثورة  اللي مالوش علاقة بالثورة 
زياد العليمي علشان قال كلمة حق و قال ان المشير حمار  حصل اللي حصله طيب بقى اللي ضرب نار وسط مدينة سكنية في شارع مأهول بالسكان ضد شباب مصري نقي 
ده يتعمل فيه ايه؟
بصراحة انا هاقاطع علشان قرفت  
احمد زي الحاج احمد احنا حارقين دمنا ليه؟ و كله على قلبه زي العسل  و زمانهم بيشربوا شاي مع بعض في المجلس و الضحايا هم الشعب
هو احمد مش زي الحاج احمد بالظبط يعني القاتل ميتساويش بحد بس احمد زي الحاج احمد في سياسة المصالح
70% من مجلس الشعب من الاسلاميين و مفيش اي رد فعل قوي لحد دلوقت الساعة واحدة الضهر محدش جاب للمسكين ده  حقه 



بدأت اؤمن ان هناك صفقة مقيتة  بين الكل و الشعب بس هو اللي بيلبس و هيلبس ليست صفقة متفق عليها لكن صفقة مجازية دون اتفاق الكل يتآمر على الشعب و بينهل من جهله 

14 التعليقات:

محمد الجرايحى يقول...

هل سيتحول الحلم الجميل إلى كابوس محيف ؟؟؟؟
الإجابة فى أيدينا ......

Bahaa Talat يقول...

السلام عليكم..
اسمح أرد على نقطة واحدة فقط وهي هجومك على مجلس الشعب.. بصراحة أنا مش شايف سبب للهجوم عليه!!!
عارف ليه؟؟
لأن كل اللي الناس مستنياه من مجلس الشعب هي أدوار لا يمكن أن يقوم بها!
إنها أدوار يقوم بها من يملك السلطة التنفيذية وهم لا يملكونها، كان زمان مجلس الشعب يقدر يقوم بهذه الأدوار عشان كان الحزب الوطني في إيده السلطات كلها، لكن دلوقتي ما فيش حد في إيده سلطة تنفيذية من تلك الأحزاب..
مش عايز أبرر، بس بحاول أبقى منطقي!
وده مش معناه إننا ما لبسناش في الحيط، لأ ده إحنا شكلنا ح نلبس في حيطان مش حيطة واحدة، لكن أرجع وأقول ربنا يستر "أليس الله بكافٍ عبده"
تقبل تحياتي...

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

المشكلة يا مصطفى ان لو قاطعنا يبقى بنعطى فرصة للاسوء يتحكم فينا
انا اشعر بما فى نفسك ان شاء الله تماما واشاركك الاحساس والصدمة لكن اللى متاكدة منه ان مش كلهم فى مستوى السوء
فيه منهم اللى هيودى البلد فى كوارث ومصايب جديدة

واعتقد مش لازم ابدا نعطيه الفرصة دى وما نستسلمش حتى لو كان الامل اصبح ضعيف


والله يامصطفى اشعر ان مات لى حبيب بموت الامل فى الثورة وحزينة الى ابعد مدى لكن لازم نحاول وما نيأس ابدا

نسأل الله السلامة وهون على نفسك يا سيف

دمت بخير اخى العزيز

مصطفى سيف الدين يقول...

استاذ محمد الجرايحي
اشك اننا نستطيع ان نحول الكابوس الى حلم

مصطفى سيف الدين يقول...

استاذ بهاء طلعت
لم اطلب من مجلس الشعب اي عمل تنفيذي و انما طلبت معاملة بالمثل
كما فعلوا مع زياد العليمي عليهم القيام بنفس الاجراء مع هشام الشعيني و فايز ابو الوفا و سيد فؤاد ابو زيد
على الاقل العليمي لم يوجه سلاحا ضد مواطن مصري او يقوم بترويع مواطنين آمنين
هل هذا خارج اختصاصهم؟

مصطفى سيف الدين يقول...

ليلى الصباحي
في الانتخابات البرلمانية قمت بالتصويت للاخوان و التعصب لهم كي لا يأتي فلول
فماذا حدث؟

زينة زيدان يقول...

لنا ومصر وشعبها الله

ليس لنا إلا الدعاء

سواح في ملك اللــــــــــــــــــه- يقول...

مصطفي سيف ايها الطير الحزين

(((الطريق الي الجحيم مفروش بالنوايا الحسنة))

فبعد الثورةالسلمية البريئة لااحد يتسم بالبراءة الكل يشكك في الكل

شمس النهار يقول...

لخصت الموقف صح يامصطفي

وعايزة اضيف ان كل اللي حلمنا بيه طلع باي باي

حتي الشعب نفسه
اللي هو احنا في ناس فهمت ان الثورة بجاحة وبلطجه

العنف بين الناس كتر قوي
والناس بقت بتتعامل بقلة ذوق
كمان
والمقاطعة لازم تكون كلنا كلنا زي ال18 يوم بتوع ماقبل الخلع
لكن دلوقتي خلاص
اللي قال نعم واللي قال لا لبس في الحيط
يبقا تفرقنا هيجيب شفيق

Days and Nights يقول...

الأخ الغالى والعزيز / مصطفى

أوافقك الرأى فيما قلت

لكن مش عاوزين نزعة التشاؤم دى

إحنا لسة شعب يا دوب بيتعلم معنى

الحرية والديموقراطيه.

و 40% مننا أميين سهل إنقيادهم

أقل حاجه على الناس ما تفهم 4 سنين

الفلول دول إنساهم بجد

دول الجيل اللى رجليك والقبر

جيل منتهى من نفسه من غير ما نلمسه

صدقنى الشباب مش حيسيبوا حقهم أبدا

مش ملاحظ إننا رغم كل الإختلافات

إلا أننا متحدين فى كلمة مصريين؟!!

هو كنا نقدر نتكلم فى السياسه قبل كده؟!

مش عشان خايفين بس مكنش فيه وعى من أصله.

ملاحظ أننا بدأنا نتناقش ونآخد رأى بعض ولا لأ؟؟؟

ملاحظ إن معدش بتبعدنا المسافات

وبدأنا نسمع لبعض

حتى لو إختلفنا

المهم إننا نتشاور مع بعض

هو كان الكلام ده موجود قبل كده؟!

القصه مش فى إن الناس فاقت

القصه فى إن الناس أفتقرت

ويكفيك ويكفينا شر الفقر

من الآخر معدش فيه حاجه نبكى عليها

آسف على الإطاله

تحياتى لروحك الطيبه

تامر

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا أستاذ مصطفى
أنا عارفة طبعاً أنه الي حصل مؤلم جداً ولكن لو كل مصري عمل زيك وقاطع التصويت طيب انت وغيرك بتدي فرصة للفلول الي عليكم أنكم تحاولوا لاخر لحظة وأذا كان لابد من الأمرين فـ الأفضل أن يكون الاخوان على أن تشعروا أن الثورة ضاعت ربنا معاكم وكتب الله لمصر أعوام سعادة قادمة "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

Tears يقول...

اساس البلاء همه جماعه المتاجرين بالدين بتوعه عصابة الاخوان لان دول اللى شقوا الصف و خانوا و عملوا صفقة مع العسكر و فى الاخر خدوا على دماغهم و خربوا الثورة و متاكده ان اخرتهم السجون لان شفيق ح يبلعهم مع عمر سليمان اللى وراه

ابراهيم رزق يقول...

اخى مصطفى

مش قلت ليك لبسنا فى الحيط من الناحيتين

الفلول امامكم و الاخوان خلفكم اين المفر
هل نستطيع العوم فى الاخوان لنصل لبر الامان

لا اعتقد

تحياتى

أفراح يقول...

أتمنى لـ مصر كُل الخير

استاذي / اتمنى منك زيارة مدونتي
والاطلاع عليها وابدأ رأيك بها

ثم أريد التواصل معك شخصيا ً
فيا حبذا لو أجد بريد الاكتروني الخاص
بك اذا سمحت بذلك ..

وساكونُ لك شاكرةه


أفراح
قلب المحبة


..