الجمعة، 11 فبراير، 2011

تمخض الجبل وولد فأرا


بيان هزيل من القوات المسلحة وضح انه بيدافع عن النظام لآخر نفس
لو فحصنا البيان بعين بصيرة هتلاقي انه مجرد ضمان لتنفيذ بعض الحقوق في الحرية
ضمان لانهاء حالة الطوارىء وعمل تعديلات دستورية وتنفيذ احكام قضائية في طعون المجالس
طيب معنى كلمة ضمان يعني الشعب مش واثق في نائب الرئيس و الجيش بيضمنهولنا
طيب ما دام الشعب مش عاوزه يبقى مسئول عن البلد ليه الجيش بيصر عليه وبيقول على مسئوليتي
الواضح والبين والجلي ان قيادات الجيش فيها فساد مستشري و النظام هو الضمان الوحيد على بقاء قضايا الفساد في الادراج
الواحد في هذه اللحظة مابقيش عارف يثق في مين ويكدب مين
الجيش اللي الناس اول ما شافته في جمعة الغضب 28 يناير فرحت وهيصت وراحت اخدته بالاحضان واعتبرته المنقذ
ولكن كان حال الجيش زي حال اول مدرعة ظهرت في التلفزيون لما اتعطلت ونزل الجنود يزقوها كان ده نفس حال القوات المسلحة كان موقفها متعطل وغير مفهوم وكل شوية لازم تكون هناك زقة من البعض علشان ابوالهول ينطق والقوات المسلحة تتحرك
لكن كان واضح ان القوات المسلحة عهدت انها هتدافع عن النظام لاخر لحظة وده اللي انا قلته في اكتر من مرة ان مصر غير تونس
تونس فيها الجيش هدفه الاساسي الدفاع عن الشعب لكن في مصر الجيش هدفه الاساسي الدفاع عن النظام
الشعب المصري الظاهر بقى عامل زي ريتشارد قلب الاسد كل حلفاؤه خانوه وبقي وحده في ميدان المعركة الكل بيتخلى عنه
وده  له معنى واحد بس
انه بقى صعب تحقيق الحرية الكاملة اللي حلمنا بيها من يوم 25 يناير لان ده مش هيتم الا اذا حصل انقلاب داخل الجيش من القيادات الصغيرة على القيادات الكبيرة وده معناه ضحايا جديدة ومعناه حرب اهلية ومعناه خراب البلد لا محالة
علشان كده الحل ده يا ريت منفكرش فيه ونستبعده تماما
الحل التاني تستمر الثورة في طريقها المعهود بس لحد امتى؟ الجيش خطواته زي خطوات اول مدرعاته (ادي لزوبا زقة) وده الحل الاقرب والاحسن والافضل
الحل التالت نكتفي بضمان الجيش ونكتفي باللي وصلناله صحيح اللي وصلناله مش الحرية الكاملة وهو جرعة محدودة من الحرية صحيح مش بيحل مجالس الشعب والشورى اللي اي مصري حتى مبارك نفسه عارف انها باطلة صحيح ان عمر سليمان هيفضل ماسك الحكم صحيح مبارك قاعد في بيتهم هيطلعلنا لسانه بس اللي وصلناله رغم ده كله مش قليل
انا كأني شايف حسني مبارك دلوقت بيطلع لسانه لينا ويقول مش هو ده الجيش اللي كنتوا مستنينه يعمل اللي عايزينو دوقوا بقي
وفي النهاية اتمنى لمصر الامن والامان والرقي والاستقرار واتمنى من الشعب المصري بعد نهاية كل تلك الاحداث ان يحافظ على كل خلق حميد زرعته الثورة بداخلنا من صمود وارادة وبسالة وشجاعة ووحدة وطنية وتكاتف اجتماعي وغيرها وغيرها
وفق الله الشعب المصري لما فيه الخير

7 التعليقات:

faroukfahmy58 يقول...

هذا الاستهزاء من قبل الحاكم لعقل المحكوم قد جاوز الخد وبلغت مرارته سدة الحاقوم ،انا ياسيف اغلقت كافة احهزة الاخبار وخيرت نفسى بين ان اغللق ايصارها واسماعها وابوابهااو افتحها لتيارات الشرد والصهد والصخب فاختارت الخيار الاخير

faroukfahmy58 يقول...

اعود اليك ياسيف ان تساعدنى فى توصيل رسالتين الى كلا من الاستاذ محمد متولى صاحب مدونة رحلة حياة والاخت الفاضلة شيرين سامى لعجزنى عن وصول تعليقاتى اليهما بالرغم من محاولاتى المتكررة وابلغهما اسفى لعدم الرد على آرائهما الحميدة المجيدة

الحــب الجميـــل يقول...

وفق الله الشعب المصري لما فيه الخير

ربنا يستر
ويسلم مصر وشعبها
يارب

سكن الليل يقول...

للأسف رغم الثورة وهيجانها والنيران المشتعلى في صدور
المصريين اللي دلوقتي بقى معظمهم معارض حتى اللي كان مؤيد اتحول لمعارض بعد الاستهانة بالشعب المصري ومن ثورته ومطالبه المشروعة
وللأسف بردو موقف الجيش مش مفهوم
يعني كان ممكن السلطة تؤوول للجيش لفترة محدودة وفعلا هو الوحيد لو مبارك تنحى كان يبقى في سلطته تعديل الدستور وضمان انتقال سلمي للسلطة واجراء انتخابات رئاسية عادلة
وكان يقدر يستجيب لمطالب الشعب وهو الكسبان
بس زس ماقلت تحركاته وبياناته زي بطء الدبابة بالضبط
أفكار كتيرة مشوشة جوايا مش عارفة استقر على حل
على العموم نتمنى في كل الحلول يكون خير لمصر ولشعبها وحقن للدماء
يارب سلم

د.آيه يقول...

الواحد في هذه اللحظة مابقيش عارف يثق في مين ويكدب مين

أيوه هو كده بالظبط
تعبنا و الله ماللى بيعمله فينا ده
معرفش هو يمكن أعصابه تلج أو حاجة بس إحنا مش كده

ربنا يكتب لمصر الصالح
ندعي كلنا و ربنا يستر

ماجد القاضي يقول...

الله أكبر .... ولله الحمد
85 مليون مبروك...

ابو فارس يقول...

مبروووووووك لينا الحرية
وعقبال كل العرب

الحمد لله على السلامة

تحياتي